الكوكايين: أخطر أنواع ادمان المخدرات

الكوكايين أخطر أنواع ادمان المخدرات - دار التعافي لعلاج الادمان

الكوكايين يُعتبر أحد أخطر المواد المخدرة التي يتعاطاها المدمنين، والتي تتسبب لهم في الكثير من المشكلات الصحية والنفسية، وهذا لأنه يؤثر على المخ بشكل مباشر مما يعمل على التأثير على الناقلات العصبية، فتظهر أعراض تعاطي الكوكايين على المدمن سواء جسدياً أو نفسياً.

ما هو الكوكايين؟

كان الكوكايين قديمًا يستخدم لعلاج الألم والقلق المزمن، ولكنه أصبح في نهاية المطاف مادة مخدرة تؤخذ بشكل غير قانوني، حيث يتم استخدام الكوكايين اليوم بشكل ترفيهي و لغرض واحد هو تغيير كيمياء الدماغ وخلق حالة من النشوة والسعادة. يلجأ الشباب لتعاطي الكوكايين للحصول على المزيد من الطاقة والنشاط العقلي أو الشعور بالسعادة المفرطة بعيدا عن ضغوطات الحياة، ولعل هذا الشعور الذي يخلقه في الجهاز العصبي المركزي للإنسان، هو السبب في أن الكوكايين لا يزال يحظى بشعبية كبيرة، ويستخدم على نطاق واسع.

يُعتبر الكوكايين نوع من البنزويل الميثاكولين، ومن المعروف أنه دواء منشط، حيث انه يعد من المنبهات التي تزيد من اليقظة العقلية للفرد. وعلى وجه التحديد، فإن الكوكايين مصنوع من أوراق نبات الكوكا، وفي بعض الأحيان يتم دمج هذا المسحوق مع مواد أخرى مثل الصودا أو غيرها من المواد الكيميائية الضارة التي تسبب الكثير من المخاطر.

من الجدير بالذكر هنا، أن هناك ما يسمى الكوكايين الحر، وهو شكل آخر من أشكال المخدرات، ويعرف باسم الكراك. وهو دواء أرخص من الكوكايين العادي، ولكنه ذو فعالية كيميائية أعلى.

ادمان الكوكايين و كيفية حدوثه

الكوكايين من العقارات التى تسبب الادمان، ويرجع ذلك إلى أن الكوكايين يؤثر على توزيع مستويات السيروتونين في الدماغ، ويغير بذلك كيمياء الدماغ، وحين يتعاطى المدمن الكوكايين في شكل مسحوق يصل تأثيره الى الدماغ بسرعة ويحدث الشعور بالنشوة والعلو بشكل سريع جدا، مما يعود الجسم على تعاطي الكوكايين. كما تتغير كيمياء دماغ الفرد المدمن الى حد انها تعتمد على الكوكايين وتنتظر كل جرعة بشكل مستمر، حتى تحصل الدماغ على نفس القدر من الشعور.

علامات ادمان الكوكايين

ان إدمان الكوكايين ينطوي على الرغبة الشديدة في تناول الدواء والشعور بأنك لا يمكن أن تعيش بدونه، حيث ان هذه الحاجة النفسية المكثفة للكوكايين هي السمة الرئيسية لإدمان الكوكايين، وبعبارة أخرى، قد تكون مدمنًا على الكوكايين إذا كنت بحاجة إلى تناوله للتعامل مع الضغوط الطبيعية في الحياة اليومية.

من أبرز العلامات أيضاً لادمان الكوكايين:

  • التخلي عن العائلة والأصدقاء من أجل الحصول على الكوكايين.
  • خلط الكوكايين مع مواد أخرى للحصول على مفعول أقوى.
  • النتائج السلبية التي تظهر في الأحوال المالية والأسرية والحياة الاجتماعية للمتعاطي.
  • السعي للحصول على الكوكايين رغم كل الآثار السلبية التي يدركها المدمن.

أضرار ادمان الكوكايين

يسبب ادمان الكوكايين العديد من المشاكل الصحية والنفسية والاجتماعية…

الأضرار الصحية والجسدية لتعاطي الكوكايين

  • يصاب المدمن بالفقدان الملاحظ في الوزن مع فقدان الشهية
  • الصعوبة في البلع
  • من اعراض تعاطي الكوكايين الإصابة بالرشح بالأنف مع ظهور أعراض تتماثل مع أعراض الإصابة بالأنفلونزا
  • يؤثر الكوكايين على الجهاز الهضمي وإصابته بالكثير من المشكلات
  • إن الكوكايين يؤدي إلى إنقباض الأوعية الدموية، والذي يؤدي إلى إصابة المريء بالغرغرينا، وهذا نتيجة تناول كميات كبيرة من الكوكايين
  • كثرة الحركة
  • إتساع في حدقة العين
  • كثرة اللعثمة في الكلام
  • الإصابة بالسرعة في ضربات القلب
  • الارتفاع في ضغط الدم
  • قد يصاب متعاطي الكوكايين بالسكتة الدماغية

الأضرار النفسية لتعاطي الكوكايين

  • يُلاحظ على متعاطي الكوكايين القيام ببعض التصرفات الغير متوقعة
  • التقلبات في المزاج وهذا تأثير الكوكايين على المخ
  • التعرض إلى الإصابة بالإرهاق بشكل مستمر
  • القلق والتوتر الدائم
  • من اعراض تعاطي الكوكايين الإصابة بالهلاوس السمعية والبصرية
  • قد يصاب المدمن بالبراونيا، وهذا عند الإدمان الشديد للكوكايين

الأضرار الاجتماعية لتعاطي الكوكايين

  • عدم الإنتظام في العمل أو التعليم
  • يكون هناك فشل في العلاقة الزوجية إذا ما كان المدمن متزوج
  • من اعراض تعاطي الكوكايين أنه من الممكن أن يجعل المتعاطي يرتكب جرائم أو يؤذي نفسه
  • وجود أزمات مالية بصفة مستمرة نتيجة شراء الكوكايين

علاج ادمان الكوكايين

يمر علاج مدمن الكوكايين بمرحلتين أساسيتن…

1. مرحلة سحب السموم ومواجهة الأعراض الانسحابية

تشمل هذه المرحلة العلاج الدوائي، حيث يتم تقديم الأدوية التي تساعد على سحب السموم من الجسم، والتي يصاحبها أعراض انسحابية، والتي تتطلب رعاية خاصة تحت إشراف الأطباء في مراكز علاج الإدمان. ومن أبرز أعراض انسحاب الكوكايين من الجسم:

  • عدم الشعور بالراحة
  • الإصابة بالإرهاق الدائم مع الرغبة في النوم
  • زيادة الشهية في مرحلة العلاج
  • الشعور بالصداع الشديد
  • الألم الذي يصيب العضلات والعظام
  • التوتر والقلق
  • الإكتئاب الشديد أثناء فترة العلاج
  • العدوانية الشديدة تجاه الآخرين
  • التفكير في الانتحار

2. مرحلة العلاج النفسي و اعادة التأهيل

تعتبر هذه أهم مرحلة، حيث يعاد تأهيل المدمن بعد التعافي نفسياً، وهذا لضمان عدم حدوث انتكاسة وعودته إلى تعاطي الكوكايين مرة أخرى. هذا يتم من خلال جلسات العلاج النفسي الفردية أو الجماعية، وهذه الجلسات الهدف الرئيسي منها التعرف على الأسباب الرئيسية التي جعلت المدمن يتعاطى الكوكايين، والعمل على علاج هذه الأسباب.

كما يتم وضع برامج تدريبية وتأهيلية للمريض، والتى تعمل على دمجه في المجتمع مرة أخرى من خلال ممارسة بعض الهوايات الجماعية. و تعتبر الأسرة من أحد الأولويات في العلاج النفسي والسلوكي من خلال جلسات متخصصة مع أهل المريض حتى يتمكنوا من التعامل مع المدمن بالشكل الطبيعي بعد مثوله للتعافي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Call Now Button
Open chat
تحدث مع طبيب مختص